الانتهاء من تمويل المشاريع الصغيرة في مدينة الطبقة

انهت امل افضل للطبقة مشروعها الخاص بدعم المشاريع الصغيرة في المدينة والذي قام بتمويل 150 مشروع صغير ضمن المدينة.

بدأ المشروع باستقبال الطلبات الخاصة بالتمويل في مركز المنظمة وتم استقبال مايزيد عن 4000 طلب للتمويل.

تم وضع معايير لقبول المشاريع التي سيتم تمويلها وهي :

  • العمر المقبول بالنسبة للمتقدمين بطلب المنحة يجب أن يكون عمر المتقدم بطلب المنحة فوق (18) سنة.
  • المشاريع من ضمن المهن المستهدفة وداعمة لسوق العمل وضمن قطاع سبل العيش.
  • استبعاد مشاريع الأمن الغذائي (كالمشاريع الزراعية كاملة – مشاريع الثروة الحيوانية كتربية الدواجن وتربية النحل).
  • وضع المشروع يجب ان يكون قائم يستثنى المقترح والمتوقف.
  • طبيعة المشروع او المهنة هل سيكون داعم للسوق المحلية والمجتمع ام لا (عدد فرص العمل التي سيوفرها المشروع بعد الدعم بحسب طبيعته).
  • أن يكون المشروع قائم ضمن حدود مدينة الطبقة من (مفرق الطبقة) الى (سد الفرات) ويستثنى الريف.
  • حدود الميزانية التقديرية للمشروع على ان تتوافق مع الفئات الثلاثة المحدد من الداعم بما يتوافق مع طبيعة ونوع المشروع والجدوى الاقتصادية منه.
  • الجودة والنظافة بالنسبة للمشاريع التي تعتمد على استهلاك افراد المجتمع مثل (المطاعم – الالبان والاجبان – بيت المونة – صناعة المواد الغذائية – خبز الصاج والتنور – التعبئة والتغليف ………….الخ).
  • ان يحافظ المشروع على نفس معايير الجودة والنظافة ويلتزم بها حيث سيتم التأكد من ذلك اثناء جولات فرق المراقبة والتقييم الميدانية وجولات التحقق للفرق المكلفة.
  • أن يكون المتقدم بطلب المنحة حاصل على شهادة جامعية او تخصصية تؤهله لمزاولة مشروعه في المشاريع ذات الطابع التعليمي.
  • في حال تساوي المعايير في نفس المهنة يتم مراعاة معايير الضعف في المجتمع (الإعاقة – النزوح – النساء الارامل او المطلقات – زوج مفقود – عدد افراد الاسرة – الامراض المزمنة – الأمراض المستعصية كالسرطان).
  • جدوى المشروع وفرص العمل التي سيوفرها.
  • القدرة على حضور الدورة التدريبية لإدارة الاعمال.
  • ضرورة توفر مستلزمات تطوير المشروع داخل البلد مثل (آلات – مواد أولية – ……..الخ).
  • ان يكون المشروع خالي من عمالة الأطفال.
  • أن يكون المشروع غير مخالف لحقوق وسلامة البيئة وغير مضر او منافي للسلامة العامة.

تعتبر هذه المشاريع من أهم المشاريع التي تقدمها أمل أفضل للطبقة وذلك استناداً على الحاجة الملحة للأهالي في المنطقة لكسب سبل عيش كريم لهم .

شارك هذه المقالة

Read Previous

الحوار وسيلة لحل النزاع .. جلسات تدريبية بمشاركة شيوخ ووجهاء العشائر في الطبقة

Read Next

اجتماع تنسيقي لتعزيز الية التعاون والعمل على العائلات العائدة من مخيم الهول

Leave a Reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.